الانتقال الى المشاركة

Primary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Secondary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Pattern: Blank Waves Squares Notes Sharp Wood Rockface Leather Honey Vertical Triangles
مرحبا بك في منتديات ابن خلدون التعليمية

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، و يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


تسجيل الدخول التسجيل الآن



صورة

حوار الفكر و صراع الحضارات

* * * - - 1 الأصوات ابن خلدون

  • لا تستطيع كتابة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل دخولك لتتمكن من الرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1
غير متصل   ا.د. امين احمد عزالدين

ا.د. امين احمد عزالدين

    أستاذ الأجتماع السياسي

  • الأعضاء
  • Pip Pip Pip
  • 43 المشاركات
  • البلد: Country Flag

حوار الفكر و صراع الحضارات

 

 

اللقاء الأول بين اللغة العربية و اللغة اليونانية

بدأ اللقاء الأول منذ عصر النبي محمد (صلي الله علية و سلم) مع أمراء و ملوك و امبراطور الروم علي غرار ما حدث من حوار مع الفرس – و اثيوبيا  (الحبشة) و اهل مصر و المقوقس و ذلك من خلال تبادل الرسائل و هذا مايؤكد لنا أن هناك من أصحاب و أتباع الرسول الكريم كانوا علي دراية باللغات الأخري غير العربية و منها اللغة اليونانية .

 

 

اولا, ضحي الكلبي

 

 

من اصحاب الرسول و كان علي دراية باللغة اليونانية لذلك كان سفيراً و مبعوثاً من النبي محمد الي امبراطور بيزنطة هرقل عظيم الروم الذي تم تتويجة عام 610 و اسمة (فلافيوس اغسطس هرقل) من سلالة الاسرة الهرقلية و هو المبشر الاول لدعوة المسيحية في البلقان.

و قد استمر الحوار مع مبعوث رسول الله ضحي الكلبي لفترة طويلة حيث سألة الامبراطور عن طبيعة و اخلاق الرسول
و نشأتة و وضعة داخل مجتمعة و اسرتة و اجاب ضحي الكلبي علي كل تسؤلات امبراطور بيزنطة ثم قام بتسليمة رسالة الرسول الكريم الية.

 

*****************************************************************

 

 

 

رسالة النبي محمد (صلي الله علية و سلم) الي هرقل عظيم الروم
العام الثامن الهجري

 

The message of Prophet Mohammed (peace be upon him) to the great emperor of the

Byzantine – 8th year of Hegirae

(629 A.C.)

 

بسم اللة الرحمن الرحيم

من محمد عبد الله و رسولة

الي هرقل عظيم الروم

سلام علي من اتبع الهدي ... اما بعد...

فأني ادعوك بدعوة الأسلام ... أسلم تسلم... يؤتك الله أجرك مرتين...فإن توليت فعليك إثم الأريسيين...قل يا أهل الكتاب تعالوا إلي كلمة سواء بيننا و بينكم...

ألأ نعبد إلا الله و لا نَشُرك بِه شَيئاً و لا يتخذ بعضنا بعضاً أرباباً من دون الله فإن تولوا فَقولوا اشهدوا "بأنا مسلمون"

خاتم النبوة

 

 

***********************************

 

رسالة النبي محمد (صلي الله علية و سلم) الي هرقل عظيم الروم
العام الثامن الهجري (باللغة اليونانية)

 

Επιστολή του Προφήτη Μωάμεθ (η ειρήνη μαζί του) στον Ηράκλειο, μέγα αυτοκράτορα

του Βυζαντίου - 629 μ.Χ

 

بسم الله الرحمن الرحيم

Εις το Όνομα του Φιλάνθρωπου και Ελεήμονα Θεού

من محمد عبد الله و رسولة

Από τον Mohammed, δούλο του Θεού και απεσταλμένο Του

Ειρήνη σε όσους ακολουθούν τον ορθό δρόμο...Λάβε το Ισλάμ για να γαληνέψεις και να σε ανταμοίψει ο Θεός διπλά. Αλλιώς θα πάρετε πάνω σας την συνέπεια των Αρειανών.  Πες Ω! Λαέ της Βίβλου, ελάτε μαζί να συμφωνήσουμε για τις διαφορές ανάμεσα μας, ώστε να μη λατρεύουμε παρά μόνο το Θεό, και να μην εξομοιώνουμε τίποτα με Εκείνον και ας μη στήσουμε ανάμεσα μας Κυρίους ή Προστάτες εκτός από το Θεό. Αν όμως δεν θελήσουν να συμμορφωθούν, τότε να πείτε: Να είστε μάρτυρες, οτι εμείς είμαστε

μουσουλμάνοι {υποταγμένοι στη θέληση του Θεού

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ثانيا, حارث بن النضير

 

مثال أخر من العارفين باللغة اليونانية حيث درس وترعرع داخل الأقلية اليونانية في مدينة (جند يسابور) بفارس و قد درس الطب علي يد معلميين يونانيين .

و عندما دخل الأسلام الأمبراطورية البيزنطية و كذلك الدول التي كانت تحت الأحتلال البيزنطي (مصر – سوريا – فلسطين) ظلت اللغة اليونانية التي كانت مذدهرة في تلك البلاد في ذلك الوقت مستمرة في اذدهارها و قائمة تحت الحكم العربي و الأسلامي . 

بل كانت اللغة الرسمية في الأدارات و المحاكم و ادارة الضرائب و ذلك حتي عام 750 بعد الميلاد.

في تلك الفترة بدأ الحوار بين العلماء المسلمين و العلماء المسيحيين الذين كانوا علي درجة عالية من المعرفة في مجال اللغة اليونانية و هم من (الروم – الموالي) حيث انطلق الحوار الفكري و الفلسفي بين الجانبين في جميع المجالات (السياسية –
و الفلسفية – و اللاهوتية) و اشتد الحوار اليوناني – العربي حيث ظهر واضحاً في عصر حكيم العرب خالد ابن زياد

 

ثالثا, (خالد بن يزيد)

 

 

 

تعلم حكيم العرب علي يد علماء يونانيين أو علماء من الموالي الذين تربوا
و نشأوا داخل المجتمعات اليونانية, و أحب أن أشيرها الي أن حكيم العرب قد تتلمذ علي يد علماء مصريين دارسين لفقة اللغة اليونانية , بل و أطباء من كل العلوم في مصر و خاصة من (مدرسة الأسكندرية) و الذين قاموا بترجمة جميع الكتب العلمية في مصر و منها

الأفلاطونية الجديدة في مصر

و الجدير بالذكر ان الأفلاطونية الجديدة ظهرت في الأسكندرية و خاصة في مجال (الكيمياء) و التي حلت مجال  و مكان (الفلسفة) و أصبحت
(أم العلوم) أو (العلم الأم) الذي يجمع في طياتة كل علوم العصر.

و عندما نضجوا (الموالي) كمعلمين دخلوا في الدين الدين الاسلامي و ظهر ذلك
و اضحاً في ذلك العصر و هو

عصر الحوار اللاهوتي المسيحي و الأسلامي

 

 

رابعا, يوحنا الدمشقي

 

 

 الذي كان يعمل مستشاراً خاصاً للسلطان (الخليفة الاموي)

و لقد ثبت لدينا بالدليل و من خلال النصوص العربية و اليونانية أن هناك لقاء قوي بين اللغة العربية و الفكر العربي و الاسلامي الي أن ظهر (علم الكلام) كعلم جديد و ذلك يرجع الي اقتحام الفلسفة اليونانية في الفكر العربي و الاسلامي
و يحتوي علي موضوعات النقاش و الحوار القوي في ذلك العصر

و قد ظهر في نهاية العصر الاموي مشاهدات و ظواهر يونانية في بلاد فارس
و ذلك بظهور  علم الخطابة)

 

خامسا, ابن المقفع

 

ظهر علم الخطابة علي يد ابن المقفع

و خاصة بعد ان بدأت محاولات عديدة لترجمة اعمال ارسطو) مثل :

كتاب المنطق – كتاب الخطابة

و  كتاب ارسطو عن القواعد الاساسية و نضوج الشكل الادبي.

لقد وصلت هذة العلاقة الوطيدة بين الفكر العربي و الاسلامي مع الفكر اليوناني الي طرح جديد من جانب العلماء المسلمين في قضية 
(التصالح بين فكر ارسطو و فكر افلاطون)
 و من هنا كان تفوق علماء العرب و المسلمين في ترجمة و تحليل الفكر الارسطي بل و الفلسفة اليونانية باكملها حيث اصبحت هذة الخطوة الجريئة الاساس في ظهور عصر النهضة في اوروبا.

و لم يعرف التاريخ القديم و الحديث ثورة علمية ادبية فلسفية أرست بقوة قواعد حضارية جديدة لنهضة الشعوب و ذلك من خلال التواصل بين الفكر العربي
و الاسلامي و اليوناني.

ان العنصر اليوناني و الفلسفة اليونانية كانت و مازالت في موقع الصدارة عند العرب بل هي مصدر ترحيب طيب تحتل موقع قوي في وجدان و ضمير الأمة العربية و مازالت الفلسفة اليونانية و الفكر اليوناني هي عنصر أساسي لاستكمال المعارف في جميع الجامعات العربية.

و الجدير بالذكر أن الفكر اليوناني قد اعتمد علي مدرستين: هي


1.المدرسة الاسكندرية التعليمية و الفكر السكندري,


2.المدرسة الأثينية التعليمية و الفكر الأثيني.

 

ان التراث و الفكر الانساني كان دائماً نتاج و عطاء لكل البشرية كافة حيث,
 ساهمت بعض الشعوب بقوة في مسيرة الفكر الانساني من خلال تراثهم
و علمائهم و مدارسهم و جامعاتهم و مؤلفاتهم بحيث أضاءوا للبشرية طريق المعرفة و كانوا رمزا للتقدم.

و برغم أن المسيرة الزمنية للتاريخ قد أصابها في بعض الاحيان الدمار الطبيعي
و الاجتماعي و السياسي فقد اندثرت علي فترات من التاريخ جزء كبير من هذا الفكر العظيم و برغم ذلك فانني شخصياً اعتقد و نحن علي ابواب قرن جديد أن هناك نبت جديد وزرع أخضر سوف يظهر في الصحراء القاحلة مؤمنا بان شعلة الفكر الانساني لم تنطفئ بعد, و قد احتفظنا دائما بالشعلة الواقدة لشعوب العالم
و كانت لمصر و اليونان مركز الريادة فمصر منذ عصر قدماء المصريين قد بنوا أول اكاديمية علمية (ثلاثة الف سنة قبل الميلاد) و ساهمت اليونان بفكرها
و مدارسها و مذاهبها الفكرية في القرن الخامس قبل الميلاد ثم قامت أجيال من بعدهم بانشاء متحف حضاري بالاسكندرية و مكتبة الاسكندرية التي كانت منارا للفكر العالمي و لكل البشرية علي مدي الف عام تقريبا, ثم جاء العرب و الاسلام من بعدها في عصر جديد لامة جديدة ليقدموا العطاء الفكري و يحملوا شعلة العلم بانشاء بيت الحكمة في بغداد و في قرطبة و في اشبلية و تلمسان و فاس
و الجامع الاموي و جامع الزيتونة و جامعة القراويين و القايراوان ,و مسجد سيدي غانم و اخيرا في قاهرة المعز عندما بني الازهر الشريف كمنار للفكر
و العلم أضاء للبشرية طريق المعرفة لاكثر من الف عام و مازال حتي الان يواصل رسالتة.

و لو نظرنا الي التاريخ لوجدنا أن هناك حركتان فكريتان قد أثروا في تاريخ البشرية و هما أولا:

الحركة الفكرية اليونانية

ثانيا: الحركة الفكرية العربية و الاسلامية

و هاتان الحركتان تنبثقان من منبع و مصدر واحد و هو الفكر القديم حيث ارسوا قواعد النهضة الغربية الحديثة, كما أن هاتان الحركتان لا يوجد مثيلهما في التاريخ.

و لقد كان لي الشرف شخصياً ان اكون المؤسس الاول للفكر الخلدوني العربي

و الاسلامي في الجامعات اليونانية علي مدي ثلاثون عام و اكثر.

 

المراجع

1. دراسات في فلسفة التاريخ الاسلامي – اثينا, اليونان – أ.د. أمين أحمد عزالدين- 2007

2. الاسلام و العلوم الاسلامية – اثينا, اليونان – أ.د. أمين أحمد عزالدين - 2000

3. ترجمة القرآن الي اللغة اليونانية– اثينا, اليونان – أ.د. أمين أحمد عزالدين -2011

4. ترجمة رسالة النبي محمد (صلي الله علية و سلم) الي هرقل عظيم الروم من العربية الي اليونانية – اثينا , اليونان , صحيفة الينيسموس تيس افريكيس بقلم ا.د. أمين أحمد عزالدين (1992)

 

 

و الله المستعان

و السلام علي من اتبع الهدي

عابر سبيل

دكتور أمين أحمد عز  الدين
مؤسس الفكر الخلدوني في اليونان

دكتوراه فى الاجتماع السياسى - جامعة بانديوس للعلوم السياسيه - اثينا

رئيس مجلس ادارة الجمعيه العلميه اليونانيه - للدراسات العربيه والاسلاميه


  • يوسف الضادي, halim_mah و سهيلة2013 معجبون بهذا





الكلمات الدليلية لــ ابن خلدون

عدد المتواجدون الآن فى الموضوع : 0

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 الأعضاء المجهولين