الانتقال الى المشاركة

Primary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Secondary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Pattern: Blank Waves Squares Notes Sharp Wood Rockface Leather Honey Vertical Triangles
مرحبا بك في منتديات ابن خلدون التعليمية

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، و يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


تسجيل الدخول التسجيل الآن



صورة

تأسيس الحكومة المؤقته


  • لا تستطيع كتابة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل دخولك لتتمكن من الرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1
غير متصل   فتحي 14

فتحي 14

    مشرف القسم الأدبي

  • المشرفين
  • 1613 المشاركات
  • المنطقه الرحوية ولاية تيارت الجزائر
  • البلد: Country Flag

وفعلا في يوم الجمعة 19 سبتنمر 1958 تم إعلان الجمهورية الجزائرية وقيام الحكومة المؤقتة وتقرر تشكيلها كما يلي 
*رئيس المجلس : فرحات عباس * وزراء الدولة حسين آيت أحمد 
رابح بيطاط محمد بوضياف *نائب الرئيس : أحمد بن بلى *وزير العلاقات العامة و الإتصلات : عبد الحفيظ بالصرف 
· نائب الرئيس ووزير القوة المسلحة : كريم بالقاسم .
· وزير الشؤون الخارجية : محمد الأمين دباغين .
· وزير التسلح والتموين : محمد شريف ، وزير الداخلية : لخضر بن طوبال .
· وزير المالية والشؤون الاقتصادية : أحمد فرانسيس 
· وزير الشؤون إفريقيا الشمالية : عبد الحميد مهري. 
· وزير الاستعلام : محمد يزيد .
· وزير الشؤون الاجتماعية : بن يوسف بن خدة .
· أمناء سر الدولة : الأمين خان ، عمرا وصديق ، مصطفى إسطنبولي [1]
3-اتساع نطاق الدعم العربي والدولي للثورة :
كان لابد للقضية الجزائرية من تحقيق عاملين حتى تستطيع الانتقال من الحدود الجغرافية للوطن الجزائري ، فالعامل الأول هو صمود طويلا والذي أدى إلى عجز الحكومات الفرنسية عن معالجة القضية الجزائرية وفضح الطبيعة العنصرية الاستعمارية للوجود الفرنسي في الجزائر العامل الثاني هو دعم الحكومات العربية والإسلامية والدول الصديقة من أجل تدويل القضية الجزائرية ، وبالفعل تحقق العاملان معا وأصبحت الثورة الجزائرية بعد 5 أشهر ونصف فقط من بداية تفجيرها تحتل مراكز اهتمام القادة في مؤتمر باندونغ في أفريل 1955 والتي كان من بينها الاعتراف باستقلال الجزائر وحق تقرير المصير كما أدخلت الجزائر إلى الأمم المتحدة في الأول من أكتوبر 1955 واستقبلها الأعضاء ، وما إن أفتتحت القضية الجزائرية أروقة الأمم المتحدة حتى بدأت فرنسا تشعر بخيبة الأمل المريرة أعتبر المراقبون الدوليون أن نجاح القضية الجزائرية في اقتحام أروقة الأمم المتحدة هو بداية إنهيار ما يطلق عليه فرنسا العظمى .


 


969429_458232727609325_2118305428_n.jpg





عدد المتواجدون الآن فى الموضوع : 0

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 الأعضاء المجهولين