الانتقال الى المشاركة

Primary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Secondary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Pattern: Blank Waves Squares Notes Sharp Wood Rockface Leather Honey Vertical Triangles
مرحبا بك في منتديات ابن خلدون التعليمية

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، و يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


تسجيل الدخول التسجيل الآن



صورة

ولاية تندوف


  • لا تستطيع كتابة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل دخولك لتتمكن من الرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1
غير متصل   فتحي 14

فتحي 14

    مشرف القسم الأدبي

  • المشرفين
  • 1613 المشاركات
  • المنطقه الرحوية ولاية تيارت الجزائر
  • البلد: Country Flag

تحتل ولاية تندوف موقعا استراتيجيا في أقصى جنوب الغرب الجزائري، تبعد عن العاصمة الجزائر بـ 2000كم وتتربع على مساحة 158.874 كم`.
انبثقت بموجب التقسيم الإداري لسنة 1984م تتكون من دائرة وبلديتين هما تندوف وأم العسل.
يحدها من الشمال:
- المملكة المغربية
- من الشمال الشرقي ولاية بشار
- من الغرب الجمهورية العربية الصحراوية
- من الجنوب الشرقي ولاية أدرار
- ومن الجنوب الجمهورية الإسلامية الموريتانية

أصل الكلمة

تندوف: كلمة ((تين)) تعني المكان و(( دوف ))تعني الطواف و تينطوف : وهو مكان الطواف الذي يزوره الناس لأهمية التجارية والدينية. 
الحظيرة (المحمية) الطبيعية لولاية تندوف

 

يعود تاريخ ولاية تندوف إلى أقدم العصور الإنسانية، بحيث عثر بالمنطقة على آثار الانسان العاقل Homo Sapiens، منازل بدائية وقبور عملاقة، كما تشهد على قدم تاريخها الضارب في عمق بحار من الحضارات النقوش والأدوات الحجرية المنحوتة التي تعود إلى فترة ما قبل التاريخ، عرفت أيضا التواجد البشري وكذا استقراره نظرا لكونها معبرا هاما في مسار القوافل إذ ما تزال البيوت التي شيدتها بغرض الاستراحة قائمة إلى اليوم بمنطقة غارة جبيلات.
نشأت تندوف كمدينة حوالي القرن العاشر هجري الموافق للسادس عشر ميلادي، ويعود أصل تسميتها حسب البكري في كتابة مسالك وممالك، إلى كلمة تيندفوس نسبة إلى آبار حفرها المسافرون غير أنها سرعان ما تزول وتندثر.
في نفس السياق أرجعها المؤرخ حركات إبراهيم لكونها مركزا صحراويا حفر بها المسافرون عبر القوافل، العديد من الآبار إلى غاية انهيار بعضها أو فيضانها، ويحدد موقعها جنوب حمادة الدرعة حيث تتواجد اليوم سبخة تيندوف الكبيرة.
وهناك من يرجع أصلها إلى اجتماع كلمتين "تن" بمعنى الينبوع أو العين و"دوف" التي تعني غزارة التدفق، وبهذا يكون المعنى كاملا لتندوف هو العين الغزيرة التدفق.
أصبحت تندوف فيما بعد معبرا أساسيا للقوافل وملتقى لشتى الثقافات والمبادلات التجارية العابرة للجنوب الغربي، آتية أو متوجهة نحو المغرب الأقصى، موريتانية، الصحراء الغربية ومالي، وقد حافظت على هذه المكانة بفضل معرضها التجاري الدولي المعروف تحت تسمية الموقار « Mouggar ».

تاريخيا لم تستطع القوات الفرنسية الدخول اليها نظرا للمقاومة الشرسة التى أبداها ابناء المنطقة إلا سنة 1932 بعد ان استعان بالقومية والحركة الدين قدموا من مناطق اخرى من البلاد الفترة الاستعمارية من 1932 الى 5 جيلية 1962 تاريخ استرجاع السيادة الوطنية وهنا نتدكر اولئك الشباب الذين وهبوا انفسهم فداءا للوطن نذكر منهم الشهداء بليلة، عنفاري, سيديا, الطاهر عبد الوهاب ...الخ

عاشت بتيندوف كباقي ولايات القطر الجزائري تحت نير الاستعمار الفرنسي الذي بسط سلطته عليها سنة 1934م، غير أن سكانها قاوموه إلى غاية استرجاع الاستقلال الوطني سنة 1962م.


  • يوسف الضادي معجب بهذا

969429_458232727609325_2118305428_n.jpg





عدد المتواجدون الآن فى الموضوع : 0

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 الأعضاء المجهولين