الانتقال الى المشاركة

Primary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Secondary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Pattern: Blank Waves Squares Notes Sharp Wood Rockface Leather Honey Vertical Triangles
مرحبا بك في منتديات ابن خلدون التعليمية

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، و يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


تسجيل الدخول التسجيل الآن



صورة

ولاية برج بوعريرج


  • لا تستطيع كتابة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل دخولك لتتمكن من الرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1
غير متصل   فتحي 14

فتحي 14

    مشرف القسم الأدبي

  • المشرفين
  • 1613 المشاركات
  • المنطقه الرحوية ولاية تيارت الجزائر
  • البلد: Country Flag


ولاية برج بوعريريج هي ولاية جزائرية تقع في الشرق الجزائري تعتبر من اغنى الولايات الجزائرية أول من حكمها كان ديدين الأول وبعد حروب طويلة تولاها بدرو الأول الذياسقطه ديدين ماسنيسا الثاني وقد وسع امبراطوريته حتى شملت كل الشرق الجزائري لعلالصراع كان قدر محتوم على هذه الولاية فقد تولاها بدرو زيد الثاني الذي بقيتسلالته تحكمها إلى غاية دخول المستعمر الفرنسي ويعتبر الامير محي الدين وابنه عبدالقادر أحد احفاده الذين انتقلوا إلى غرب الجزائر بعد انشقاقات حدثت في الاسرةالحاكمة. أشتقت تسمية الولاية من كلمةالعروج وتعني به الريش الذي كان يضعه الجنودالذي كانو يحرسون القلعة فوق رؤوسهم
ريـغة الـمغراويّون: مغراوة الذين منهم: ريغة، هم من أشهر قبائل زناتة (إيزاناتن)، وزناتة هُم بنو جانا (ژانا) بن ياحيا بن ضَري بنزحيك بن مادغيس بن برّ بن سفگو بن آبزج بن حنّاح بن ولّيل بن شرّاط بن تام بن دويمبن دام بن مازيغ قال ابن خلدون: هؤلاء القبائل من مغراوة كانوا أوسع بطون زناتةوأهل البأس وا...لغلب، ونسبهم إلى مغراو بن يصّلتن بن مسرا بن زاگيا بن ورسيگ بنالدّيرت بن جانا إخوة بني يفرن وبني، برنيان.. وكان لمغراوة هؤلاء في بَدوِهِممُلكٌ كبيرٌ أدركهم عليه الإسلام فأقرَّهُ لهم وحسنإسلامهم. وهاجر أميرهم صولات بنوزمار إلى المدينة، ووفد على أمير المؤمنين عثمانبن عفان-رضي الله عنه-فلقاه براًوقبولاً لهجرته، وعقد له على قومه، ووطنه. وانصرف إلى بلاده محبواً محبوراًمغتبطاً بالدين، مظاهراً لقبائل مضر، فلم يزل هذادأبه. وقيل إنه تُقُبِّضَ عليهأسيراً لأوّل الفتح في بعض حروب العرب مع البربر قبل أنيدينوا بالدين، فأشخصوه إلىعثمان لمكانه من قومه، فمنّ عليه وأسلم فحسن إسلامه إهـ. وقال أيضا: وأما شعوبهم وبطونهم فكثير، مثل: بني يلّنت بني زنداگ وبنيورا وورتزمير وبني أبي سعيد وبني ورسيفان ولغواط وبني عبد الواحد وبني ريـغةوغيرهم ممن لم يحضرني أسماؤهم إهـ. وقال: الخبر عن بني سنجاس وريغـة والأغواط وبنيورا من قبائل مغراوة من أهل الطبقة الأولى وتصاريف أحوالهم: هذه البطون من بطونمغراوة، وقد زعم بعض الناس أنهم من بطون زناتة غير مغراوة. أخبرني بذلك الثقة عنإبراهيم بن عبد الله التِّيمَزُّوغتِي قال وهو نسابة زناتة لعهده: ولم تزل هذهالبطون الأربعة من أوسع بطون مغراوة إهـ ريـغـة: كانوا أحياء عديدة. ذكرَهُم ياقوتالحموي في (القرن 13م)، فقال: رِيغ: ويُقالُ رِيغة. إقليم بقُربٍ من قلعة بني حمادبالمغرب إهـ. وقلعة بني حمّاد تقعُ بجبل معاضيد، بين مسيلة وبرج بوعريريج وسطيف.وقال عنهُم ابن خلدون في (القرن 15م): تحيز منهم إلى جبل عياض، وما إليه من البسيطإلى نقاوس، وأقاموا في قياطنهم إهـ. وهؤلاء هُم ريغة التّلول، وتمتدّ مواطنُهُماليوم ما بين سطيف وجبل الحضنة وجبل بوطالب وبرج بوعريريجوراس الوادي وجبل فوغال،وينقسمون إلى ريغة الظهارة وريغة القبالة، ويفصلُ بينهُما وادي الملاح النّازلُ منجبل بوطالب، وتتكلّم بعضُ بطونهم الشّاويّة (لهجة أمازيغيّة)فيماعربا كثيرهم، ومنمدنهم: عين ولمان وعين آزَل وعين الحجر وراس الواد وبيضاء بُرج وحمّام أولاد يلّس،ومنهم فرقتان صغيرتان مندرجتان في قبيلة السّگنيّة الهوّاريّة، الموطّنة شمالي جبلأوراس، ذكرهما الكاتبُ العسكري الفرنسي Ch. Feraud،وهُما: أولاد بوعافية وأولاد سي عمر. ومن ريغة أيضا أُمّة كبيرة موطّنة بالصّحراءجنوبا، حفافي الوادي المشهور باسمهم: وادي أريغ، ويتكلمون الأمازيغيّة أيضا. وقدذكرهم ياقوت الحموي في (القرن 13م)، فقال: بالمغرب زابان الأكبر.. والأصغر يقال له:ريغ، وهي كلمة بربرية معناها السّبخة فمن يكون منها يقال له: الريغي إهـ. وقال ابنخلدون: ونزل أيضا الكثيرُ منهم ما بين قصور الزاب ووارَگلة فاختطّوا قرىً كثيرةًفي عدوةِ وادٍ ينحدرُ من الغرب إلى الشرق. ويشتمل على المصر الكبير والقريةالمتوسطة والأَطَمِ. قد رَفَّ عليها الشجر ونَضَدَت حَفافَيها النّخيل وانساحتخلالَها المياهُ وَزَهَت بينابِعِها الصّحراءُ وكَثُرَ في قُصورها العمرانُ منريغةَ هؤلاء. وبهم تعرف لهذا العهد وهم أكثرها ومن بني سنجاس وبني يفرن وغيرهم منقبائل زَناتَة إهـ. وقال أيضا: وأكبر هذه الأمصار تسمى تُگُرت، مصر مستبحرالعمران، بدوي الأحوال، كثير المياه والنخل، ورياسته في بني يوسف بن عبد الله،كانت لعبيد الله بن يوسف، ثم لابنه داود، ثم لأخيه يوسف بن عبيد الله.. ثم هلكوصار أمر تقرت لأخيه مسعود بن عبيد الله، ثم لابنه حسن بن مسعود، ثم لابنه أحمد بنحسن شيخها لهذا العهد. وبنو يوسف بن عبيد الله هؤلاء من ريغة، ويقال إنهم من سنجاس. وفي أهل تلك الأمصار من مذاهب الخوارج وفرقهم كثير، وأكثرهمعلى دين العزابة، ومنهم النكارية.. ثم بعد مدينة تگُرت، بلدُ تماسين وهي دونها في العمرانوالخطة، ورياسته لبني إبراهيم من ريغة إهـ. وما زالت مدينتا تگُرت وتماسين قائمتينإلى الآن. وذكر ابن خلدون سدويكش من قبائل كتامة الموطنين بالبسائط الممتدّة مابين قسنطينة وبجاية، فقال: وفيهم من لماية ومكلاتة وريغة إهـ. وأضافَ ياقوتالحموي: قال أبو طاهر بن سكينة: سمعت أبا محمد عبد الله بن محمد بن يوسف الزناتيالضرير بالثغر يقول: حضرت هارون بن النضر الريغي بالريغ في قراءة كتاب البخاريوالموطأ وغيرهما عليه وكان يتكلم على معاني الحديث وهو أمي لا يقرأ ولا يكتبورأيته يقرأ كتاب التلقين لعبد الوهاب البغدادي في مذهب مالك من حِفظِهِ كما يقرأالإنسان فاتحة الكتاب ويَحضُر عنده دُوَيْنَ مائة طالب لقراءة المدونة وغيرهما من كُتُبالمذهب إهـ. كما توجد اليوم فرقة من ريغة في جبل تيطري تُسَمّى: ريغة القمانة، ولهم وطن باسمهم حول المدية، بينها وبينالبرواقية، ومعهم بطن من هوّارة، ولغة الجميع عربية. ومن ريغة أيضا فرقة شمال شرقيمليانة اليوم، يُسمّون: ريغة زكّار، وجاء في المقال الذي كتبَهُ Ch. A. Julien،ونُشِرَ في الأفريقيّة، أنّ مواطنُهُم تقعُ في الجبال المطلة على متيجة، مثل:زكّار وتافراوت، وأنّ لغتهم عربيّة، وأنّ رئاستهُم في عائلة أولاد سيدي مُحمّد بنيحيى الشريف إهـ. وكان ابنُ حوقل قد ذكر ريغة مليانة هؤلاء في (القرن 10م)، فقال:ومنها إل مليانة.. ومنها إلى سوق كران.. ومن سوق كران إلى ريغة، وهي قرية وسوقٌصالح إهـ. وذكرها الإدريسي في (القرن 12م)، فقال: ومن مدينةمليانة إلى گزنّاية مرحلة.. ومن سوق گزنّاية إلى قرية ريغة مرحلة إهـ. ولريغةمليانة المذكورين حَمَّام مشهور باسمهم، وهُوَ معروف في جميع أنحاء التّلول فيالقُطر الجزائري
لقاط ملكالبربر leggat ] ]هو:ألقاتهنفريدهان ماسكيلوسvridhanne masculosse al-leggathhen أو ألقتن فريدان ماسكيلوس هو من الملوكالبرابرة الذين لم ينصفهم المؤرخين ولا نقول التاريخ لأن التاريخ بيد من كتبوه ابنمدينة خنشلة الأبية. Mascula خنشلة ينحدر نسبه من قبائل الزناتة البربرية وبالضبط من قبيلة الريغ أو الر...يغة righat التي كانتتبسط نفوذها القبلي عل كل المناطق الممتدة من شمال ولاية أم البواقي إلى ساحلولاية بسكرة جنوبا وتبسة شرقا إلى مدينة الوادي من الجنوب الشرقي وغربا الأوراس أوباتنة وكان قصرهم يسمى بالقصر الأحمر نسبة إلى تربة مدينة تازقاغتأي المدينة الحمراء والتي تعرف بهذا النوع من التربة إلى الآن، كانت قبيلة الريغةمن الطبقة الأرستقراطية فمنها ملاك الأراضي وأمراء الجيوش والملوك البربر ويعلم أنالأصل البربري هو منحدر من الجنس الآري Aryans الذي قدممن مناطق الهند القديمة أو شعب زاجفادا الذي أحتل إيران ودمر حضارة السند وكانيبسط نفوذه على كل مناطق آسيا الوسطى حتى شرق أوروبا ثم أوروبا الغربية وشمالإفريقيا. Jugurtha يوغرطة الملك البربري الزناتي بعد تمرد يوغرطة على الرومان سارلمهاجمتهم حيث ما وجدوا وتقدم نحـو الشرق ليدمر حليفهم ويستولي على مملكته فما كانلأهلــــه في masculaإلا أنساعدوه مع علمهم بأنه الابن غير الشرعي لماستنابال لكن لم يحل هذا دون مساعدتهم لهوكان لجيش الزناتة اليد الكبيرة في كسر يد الرومان أو أتباع نوميديا المواليةلرومـا.كانت السنواة السبع التي قاوم يوغرطة فيها روما سنوات المجد للذات البربريةحيث أنها لا تقبل الانقياد وأن شعب البربر يقود ولا يقاد وشعب يغزو ولا يغزى ومامعارك شيشناق علينا ببعيدة.بعد مؤامرة من صهر يوغرطة والسيس خدم الريغة ويلقبون اليوم(بريغةالضهرة) تم الإيقاع بيوغرطة وتسليمه للروم وكان الغدر والخيانة دوما سلاح السيسالذين تغلغلت فيهم القبائل اليهودية بكثرة بعد مقتلهم في الشرق وترحيلهم إلىأوروبا والغرب عامة كما لجأ بعض أغنيائهم إلى شمال أفريقيا بمساعدة بعض الرومالمرتشين.ويبقى دور السيس الخسيس في قتل ملوك البربر متوال إلى آخر ملك بربريألقاتن فريدهان ماسكيلوس- نبذة عن ريغة الضهرة: ريغة الضهرة هم خدم البربر من العبيدالبيض البرابرة يقومون على خدمة الطبقة الأرستقراطية وكان المجتمع البربري آن ذاكمجتمع طبقي يتشكل من الملوك والأمراء وأمراء جيش وهم علية القوم ثم يأتي بعدهاالنبلاء وملاك الأراضي أي الإقطاعيين ثم الموظفين في الدولة الكبار وحاشية الأمراءثم التجار والملاك الصغار للأراضي ثم العمال ثم الخدم وكان السيس من بين الخدمالذين يخدمون الريغة وسمو بالسيس لأنهم كانوا يهتمون بالخيل ورعي الأغنام، ولضعفهموحتى لا يتعرضوا للأذى أطلق عليهم لقب ريغة الضهرة يعني أنهم من خدام الريغةوكانوا يسكنون أكواخ في المنطقة الضهراوية للمدينة لذا سموهم بريغـة الضهرة ،وسميالأمراء فيما بعد في ضعفهم بريغة القبلة، ولا تزال التسمية هكذا حتى اليوم.وبعدماجاء اليهود إلى خنشلة وجدوا أن من أضعف الطبقات بها هي ريغة الضهرة حيث لا يسألأحد عن نسبهم أو التفاصيل التي تتعلق بالأصل والعرق اندمجوا معهم وتزوجوا منهموكان هذا سهل بالنسبة لهم حيث يملكون من المال ما يغري الضعفاء ويسوقهم إلى تنفيدكل ما يرغبون به والخطأ الذي ارتكبه أمراء الريغة أنهم لم يعطوا للأمر من الأهميةما يستحق ومما كان يبديه اليهود من اضهار للضعف أمام الأمراء ويتملقون الباقي مستغلينشهامة الفرسان وحلم الحكماء لكن هذه الفئة الدخيلة كانت تضمر من الشر والحقدللأمراء ما تئن الأرض من حمله، لماذا ؟-علاقة ريغة الضهرة باليهود:كان اليهود دوما يتبعون الكهانوالمنجمين ليعرفوا إلى من ستكون الغلبة في المواطن التي يقطنون فيها عشائر أو دولأو ممالك فيمهدوا لاحتوائه تحت أي مسمى ومهما كان الظرف الذي يوجد فيه (كما حدث فيعهد النبيمحمد صلى اللهعليه وسلم حينما توجهوا إلى يثرب ظنا منهم أن النبي يبعث فيهم فلما لم يكن منهمحاربوه عليهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين) وكانت النبوءة تتكلم عن ظهورقيصر يحكم الشمال الإفريقي كله ويبسط سطوته على البحر المتوسط يظهر حينما يكثرالدم بالهضاب يجدد الملك النوميدي وكانت ولا تزال هذه النبوءة مسيطرة عليهم إلىيومنا هذا فعمدوا إلى التقرب من الأمراء مرة بالتفاني في اضهار الطاعة ومرة ببذلالمال لهم ثم حين تمكنوا بعض الشيء من التجارة المحلية تجرأ بعضهم إلى طلب يدالأميرة ايزيسيا أخت الأمير ايكساس ريزاميه قائد الجيش الريغي الزناتي فقتلهالأمير في ساعته وما كان لليهود إلا أن توجهوا إلى الأمير العام لقبيلة الريغةويعد كملك عليها وكان الملك ألقاتن آرس ما سكيلوس شديد وعنيد جدا وما أن علم بالقصة كلها من اليهود أنفسهمقام بقتلهم وتشريدهم ومطاردتهم لأن تجرؤهم على طلب يد ايزيسيا كان مسا بكرامةالبربر ولم يسمح حتى للسيس الذين آوو اليهود بالبقاء معه في قبيلته بل قام بطرد كمهائل منهم وهذا مازاد حقد اليهود والسيس الموالين لهم على الريغة الأمراء فراحوايديرون الدوائر ويقلبوا الفتن ويغدروا ويغتالوا منهم ماأستطاعوا ومعظم اغتيالاتهمبالسم غيلة وغدرا حيث علموا أن ما من سبيل لاحتواء الملك الموعود.وفي حكم بابارماسكيلوس ألقاتن وهو الحفيد الثاني للملك ألقاتن آرس ما سكيلوس سمح للريغة الضهرةبالعودة إلى أحظان القبيلة وعفا عنهم بشرط أن لا يدخلوا اليهود معهم ويحترمواالفارق الطبقي وكان حليما وينسب إليه بناء مدن كثيرة في منطقة mascula مثلبابار التي سميت باسمه وهذا تقليد لدى الزناتة حيث يسمون المدنعلى أسماء من يحكمها أو من بناها وأهتم بتحسين المعيشة للضعفاء من قبيلته وازدهرت الفلاحةفي فترة حكمه والحرف ولم تنقصه الشجاعة عن سابقيه بل كان يرجح الحلم فقط لكن كانحازما وسنرى هذا بعد قليل.لم ينسى كثير من السيس ماجرى لآبائهم وإخوانهم على يدآرس الشديد فراحوا يزرعون الفتن بين بابار وششار وهم إخوة غير أشقاء كان ششار رجلحرب وشديد البأس وليس له من السياسة شيء فعلم السيس هذه الخصلة فيه فحاولوا أنيوقعوا بينه وبين أخيه بابار كانت لريزاميه سيلاس أمير الجيش في عهد بابار ابنةاسمها ايرا زيناث نسبة إلى ملكة الآلهة هيرا آية في الجمال وعشقها كل من بابار وششار لكن دون أن يظهرعلى أحد منهم هذا حيث كان العشق وحديث الحب جرما ويعد انتهاك للعرض ولا يزال منبوذمن طرف أبناء خنشلة البررة إلى يومنا هذا وعندما طلب أحد السيس الخدم من ششار أن يتزوجمن زيناث قبل أن يأخذها منه أخوه بحكم أنه الملك تفطن ششار بحنكته العسكرية لماكان يضمره السيسيفأخذه خارجا وطلب منه أن يدله على من أشار عليه بهذا ليكافئه فلماأدله أجتمع بهم وأغلق الأبواب وقتلهم شر قتلة ثم ذهب لأخيه وأخبره بالأمر وطلب منهأن يتزوج من زيناث وأن يكون شاهد عرسه فأكبر بابار صنيع أخيه فملكه على منطقةكبيرة تسمى باسمه الآن وهي ششار وتنازل له عن زيناث ،ثم أمر سيلاس بالتحقيق في المؤامرةوخيوطها وحين تمكن من جمع خيوطها وجد أن اليهود وراء كل فعل خبيث في المنطقةبأسرها وأعانهم في ذالك السيس فأطلع أميره على ما كان فأمره بقطع رؤوس الفتنة وكلمن له علاقة بها من قريب أو بعيد وكانت مقتلة أخرى لليهود والسيس.مات بابار دون أنيترك ورثة لعرش الإمارة فورثها عنه أخوه ششار وكان لششار ثلاث بنــات هم سيسيليا ودهياوهسيتا ايناث وولدان هما آرس ماسكيلوس على اسم جده وكاييابوس.ضربالمنطقة في حكم ششار وباء الطاعون ولم يترك الشمال الإفريقي حتى حصد منه أرواحكثيرة ومـات لششار سيسيليا وآرس ماسكيلوس أما هسيتا ايناث تزوجت بأمير بربري من قبيلة المشاوش أو المشوش كنية عن القط بليبيا الآن ودهيا تزوجت من ابن خالها آكوسابن يوبا ابن سيلاس ريزاميه وتزوج ألقاتن كاي يابوس ماسكيولس من هيرا تيموس زيناتي بنت أكبر أمراءالجيش عندهم وهو: كورس زيناتي وكان مجرد ذكر اسمه يرعب العوام والخاصة، كانت هيرا رائعةالجمال فلما رآها كاي طلب يدها من أبيها الذي اشترط عليه ان يكون قداس العرس فيالمعبد عند الكهنة فقبل كاي وتزوجها وأثناء مراسم الحفل قال اكاهن لكاي ستنجب من صلبهاأعظم ملك للبربرو بأنّ مجد نوميديا سيعود على يد ابن لك اسمه مثل اسمك ويلقب بلقبمثل لقبك، يضمّ كل شمال إفريقا بالقوّة, ملكه يدوم أربعين عاما, يُخضع فيها البحرالأبيض بأكمله. يظهر حين يكثر الدّم في الهضاب العليا، صفته عصبي كجدّه, يتعصّبلرأيه ويميل للمواجهة مع الخصوم, وفيّ لبلده وفاء منقطع النّظير يدعمه عسكري مثلكيتهم بقتل النّاس وحكم البلاد بالقوة يتقابلان لقدر معلوم، يطلعون على الدنياويفتح القدر لهم بابه في الشّرق من أرض المشـوش ليبيا, سيكون له بمثابة الأب ويمكّنه ويعينه على الحكم، يرعاه كولدله ويترك البلاد بين يديه قبل أن يموت، علامته من بين أبنائك خاتم الملك وهو وشم ربانيمثل الوحم يغطي فخذه الأيسر فيه رسمت حدود مملكته, ويكون الحكم فيه طويلا ويقتلغدرا وغيلة وطلب منه أن يسميه باسم وندالي أو جرماني وليس بربري ليبعد عنه الأذىفطلب كاي من الكاهن تسميته فأسماه فريدهان وهو اسم غريب على البربر ووعد كايالكاهن بأن اسمه سيكون هكذا وبعد مدة من الزفاف رزق كاي بابن وأسماه فريدهان كماطلب منه الكاهن.كانت آن ذاك قد اشتعلت نار الحروب في كل مكان وكان من أهمها حربيوغرطة الملك البربري مع الرومان والنوميدين في الشرق وكان كاي يابوس في حلف سميبحلف الدم مع يوغرطة ضد الرومونوميديين المشرق وقد قدم كـاي كل ما يملك من الجندوالمـال للحرب بغيت التخلص من الاحتـــلال الروماني الذي أثــقـل كاهل أهــلالمغرب بالمكــوس والضرائب على يد خادمهم ملك نوميديا الشرق توفي ألقاتن كاي يابوسماسكيلوس في معركة في مدينة الكاف التونسية وكانت الغلبة فيها لتحالف نوميديينالشرق وروما وهو شاب لم يتجاوز سن الأربعين من عمره وترك فريدهان في رعاية جده كورس وأنشأه صلبا عنيدا كصخر الصوان وكان يعدهللملك ويأمل أن يكون فتاكـا بغيره لا يرحم وكان له ذلك.نشأ فريدهان على يد جده فيظروف قاسية جدا حيث خسروا الحرب وأسر يوغرطة وبدأت سلسلة الانتقام تلاحقهم من كلجهة خاصة من جهة السيس واليهود وكان الأمير مالكم ريزاميه وكورس من قادة الجيشالأوفياء حيث حرصوا على نقل الأمير الزناتي وأمه من منطقة إلى أخرى حفاظا علىسلامتهم من غدر السيس واليهود فدخلوا في هدنة ثم أعلنوا الدخول في الدولةالنوميدية وعدم شق عصى الطاعة مرة أخرى ليأمنوا جهة الروم والنوميديين على الأقلوليتفرغوا لمراقبة السيس واليهود، أخذ كورس الفتى الملك إلى مملكة ريغ القديمةوالتي تقع على ضفاف واد ريغ حاليا هذه المملكة التي أسسها آباءهم ولكن لم تعمرطويلا لأسباب عدة حيث مكث مع حفيده إلى أن صار شابا قوى البنية وقرر العودة مجدداوفي طريق العودة توفي كورس جد الفتى ولم يبقى له إلا أمه هيرا والتي بعد وفاةزوجها شحنت فريدهان بكل ما أوتيت من قوة لينتقم لأبيه وظلت تثبته بأنه منصور من السماءحتى أقنعته بالأمر وأخذت عليه العهد بأن يرجع ملك أبيه وعند مشارف مدينة خنشلة فيالسهوب الساخنة بسكرة حاليا وكانت تابعة لخنشلة آن ذاك توفيت أمه ليبقى وحيدا فيعشيرته، كان الأمير مالكم ريزاميه قد كبر في السن لكن لم يتخلى عن ملكه الشاب أبداوعادوا إلى مدينة بابار ومكثوا فيها سرا ثم دخلوا ششار وأجتمعت حولهم قبيلةالزناتة كلها وبايعوا فريدهان على أن يكون ملكا لهم فقبل ثم طلبوا من القبائل الأخرىالانضمام إليهم فدخلت في حلفهم قبيلة الحراكتة والنمامشة وبقية الهوارة وجاءت وفودمن كتامة الغرب والشلوح والتوات فضلا عن الريغ والزناتة فلموا أجتمعوا لديهوبايعوا له على الملك والسمع والطاعة تحرك مباشرة إلى عميل الروم وقتله وأسترد ملكأبيه لم تشاء نوميديا الشرق الدخول في حرب معه بادءى الأمر وأعتبرت أمره شأن داخليمع الزناتة فقط ثم توجه إلى الغرب ليحمي ظهره فقتل عامل الروم فيها وبلغ مدينةمزلوق وأقام فيها حامية وبنا بها مراكز للحماية ومناطق دعم للجيش ثم عاود الهجومإلى الشرق فدخل كل من تبسة والكاف وهدد نوميديا تهديد مباشر وكان يخوض المعارك بحكمةكبيرة وبأس شديد تزوج من اهيا أصغر بنات ريزاميه وأنجب منها ولدين هما آرس وآريس وبنتين هما قايس وآنيسيغة. بعد انهزامالروم والنوميديين أمام فريدهان في أكثر من أربعة عشر معركة وكانت أكبرها ما تسمىبمعركة الناير حيث قام بهجوم مباغت على أكبر حامية في افرقيا وكانت متوجهةلنوميديا الغرب الإمبراطورية في السابع من جانفي وهذا هو سر الاحتفال الذي نسبوهظلما تارة إلى مولد المسيح وتارة إلى نصر شيشناق على المصريين وهذا غير صحيح حيثبعد الانهزام ظل البربر الموالين لفريدهان على قسمهم يحيون نصرهم ولكن تقية منالروم والو ندال ينسبونه إلى أمور أخرى، تجمعت قيادات روما وعملاءهم من النوميديينفي افرقيا وذلك بإيعاز من اليهود الذين قدموا رشوة لأعضاء البلاط الإمبراطوريلتدمير الفتى وملكه الجديد وبضربة واحدة فأعدوا جيوشهم وحشدوها بمختلف الجهات التيأتت منها من نوميديا الشرق ونوميديا الغرب وروما الإمبراطورية وكانت معركة كبرى فيمدينة تبسة انهزم فيها جيش الزناتة الريغي وأنسحب إلى مدينة ششار لكن الروم لحقوابهم ولم يتركوهم يلتقطوا أنفاسهم فتراجع جيش الملك الشاب إلى مدينة (عين أزال)وتربص بالروم ولما قدموا أباد نصفهم ثم أنسحب قبل أن تأتي التعزيزات دخل مزلوقوأقام فيها وبعث السرايا لتلتحق القبائل البربرية به، كانت كثير من القبائل معجبةبالملك الشاب فقبلوا الدعوة وطلب منهم ان يأتي رؤوس القوم وعندما يتفقوا فليأتيالجيش كله وأقام حفلة كبيرة بمناسبة التحالف وقرروا فيه أن يهاجموا امبراطوريةالشر روما في عقر دار حليفها لكن السيس واليهود لم يتركوه وكانوا يدسون له الأعينفي صفوف جيشه فعلموا بما أراد فعله ودسوا له السم في الشراب فمات هو وأربعين منخيرة أمرائه عن طريق السيسي ابن اليهودي المدعو بيبي ميعزة فأبلغوا الروم فأسرعوااليه واستغلوا الهلع الذي دب في صفوف الجيش واقتحموا عليهم مدينة مزلوق ودارةمعركة رهيبة قتل فيها الآلاف وأظهر البربر شجاعة لا يمتلكها مخلوق على وجه البسيطةاضطر الباقون والناجون من المعركة أن ينقسموا إلى قسمين الأول أن يعود إلى تازقاغت بخنشلة والى القبيلة والثاني إلى كاستيلوم فارطانيانس الجنوب من مزلوق واختارت زوجة فريدهان الذهاب إلى كاستيلوم فارطانيانس قصرالطير أو قصر الأبطال حاليا ظنا منها بأنها ستكون بعيدةعن السيس الحاقدين وما كانت إلا أيام حتى علم اليهود والسيس بخبرهم فلحقوا بها إلىقصر الأبطال كانت اهيا قد دفعت بنتيها قايس وآني سيغة إلى أمراء الجيش الزناتةوأخذت عليهم العهد بأن يحافظوا عليهما وأن يطلعوها على حالهم متى استطاعوا وكذلكدفعت بولدها آريس إلى أحد الأمراء في جيشها المنهزم والمشتت وطلبت منه أن لا يظهرهأبدا بصفة ملك أو ابن لملك وأخذت عليه العهد فقبل وطلبت منه أن يسمعها خبر خيرعليه من حين لآخر فعاهدها على ذالك وأبقت معها آرس وتوجهت إلى قصر الأبطال حيثمكثت مع من كان معها لكن السيس أدركوها وقتلوها في الشط المالح ودفعت ببنها إلىأحد أكبر المحاربين معها فذاد عنه فنجا وبقي في كاستيلوم فارطانيانس متخف مدة منالزمن في منطقة الخربة حتى كبر الفتى وصار رجلا مشتد عوده وكان قد مضى زمن على القتال ولم يبقى له من الملك غير الاسم واللقب أما أخواته وأخوه فعينوا كإقطاعيين لضمانسكوتهم على أراض كبيرة سميت باسمهم ولا تزال لحد الآن لكن المؤسف الابن أريس كلأبنائه كانوا من الإناث ،علم السيس بعد ذلك أن ابن فريدهان آرس لا يزال حيا وأن له ولد أسماه فريدهان ماسكيلوس فتوجهوا اليه في قصر الأبطال لكن لم يعرفوا أين هو وفي أيمكان يعيش..بعد دخول الإسلام انكسرت شوكة الروم واليهود لكن أبناء ألقاتن فريدهان ماسكيلوسبقوا في قصر الأبطال وسماهم المسلمون لقاط لسهولة نطق الاسم لكن ولم يستطع السيسولا اليهود أذيتهم لأنهم دخلوا في الإسلام فوجدوا فيه الدرع الحامي مما مكنهم منالاستمرار في الحياة.في زمن انهيار الدولة العثمانية ولما احتلت فرنسا الجزائر تحركحقد السيس من جديد رغم طول المدة الزمنية فتوجهوا ليطلبوا ثأرهم من أبناء الملكالنوميدي فأمموا أراضيهم كلها وهي الخربة في كاستيلوم فارطانيانس أو قصر الأبطالحاليا وكانت فرنسا قد غيرت الألقاب كثير من أبناء العشيرة وتركت اللقب لقاط فقط على حاله لأنه ينطق بالفرنسية لوغاleggat فكان أقربإلى اللاتينية منه إلى العربية فتركته وأدخلت فيه من كان لقبه درمان وريزاميه معهميحملون نفس اللقب وكثر الذكور من أبناء لقاط فلم يتمكن السيس من معرفة من هم أبناءالملك بالضبط فطردوهم منها ولم يهنأ لهم بال لذا قرروا أن يبيدوهم كلهم وينتهوامنهم إلى الأبد فتربصوا لهم فيكاستيلوم ثيب : قلالليقتلوهملكن الله أنجا أبناء الملك الحقيقين ولم يكونا الا ثلاثة بنتين وولد وكان معهم بضعفرسان من الريغة يلقبون بفرسان العهد لأنهم عاهدوا أم الملك الشاب بأن يقوموابحماية الشاب الملك هم وأبناؤهم إلى غاية الظهور الموعود ولم يمروا عليها أيكاستيلوم ثيب ولتفوا حولها ثم توجهوا إلى الغرب إلى مدينة برج بوعـريريـج وسكنوامنطقة راس الوادي اليوم وسميوا بي ردغن أما الآخرون فقبض عليهم من طرف اليهودالمتواجدون في الإدارة الرومانية فتركوا بعض من الريغة ذووا المال وقاموا بقتلونفي الآخرين وكانوا من الريغة الشرفاء لكن مهما كان المكان الذي يسيرون اليهستتحقق النبوءة ويعود شمل الريغة من جديد ليعود الملك في صلب حفيده كما تقول النبوءة....وحسب البحوث الفرنسية فهم أولاد عبد الواحد اليوم الدين شتتهم الإدارة الفرنسيةخوفا من تعاضم قوتهم في نحوي الشرق وسكنا معظمهم الاوراس اما البقية فموجدون فيالجبال المحيط بي راس الوادي وعين اولمان وعين ازال أصبحت ولايـة بعد التقسيم الإداري لسنة 1984


  • يوسف الضادي معجب بهذا

969429_458232727609325_2118305428_n.jpg





عدد المتواجدون الآن فى الموضوع : 0

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 الأعضاء المجهولين