الانتقال الى المشاركة

Primary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Secondary: Sky Slate Blackcurrant Watermelon Strawberry Orange Banana Apple Emerald Chocolate Marble
Pattern: Blank Waves Squares Notes Sharp Wood Rockface Leather Honey Vertical Triangles
مرحبا بك في منتديات ابن خلدون التعليمية

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، و يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


تسجيل الدخول التسجيل الآن



صورة

تاريخ الجزائر سياسيا من 1962-2004


  • لا تستطيع كتابة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل دخولك لتتمكن من الرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1
غير متصل   فتحي 14

فتحي 14

    مشرف القسم الأدبي

  • المشرفين
  • 1613 المشاركات
  • المنطقه الرحوية ولاية تيارت الجزائر
  • البلد: Country Flag

التطور السياسي :

المرحلة الانتقالية ( من 19/3-25/9/1962 ) : وتميزت بالأحداث التالية : 1/ إعلان توقيف إطلاق النار .
2/ إنشاء الهيئة التنفيذية المؤقتة.3/ تزايد نشاط (O.A.S) .4/ إجراء استفتاء تقرير المصير.5/ الإعلان الرسمي عن الاستقلال الوطني .
6/ تكوين الجمعية التأسيسية تحت رئاسة فرحات عباس . 7/ أزمة صائفة 1962 .
المرحلة الأولى ( من 5/7/1962- 19/6/1965 ) : وتميزت بالأحداث التالية :1/ انتخاب الجمعية التأسيسية لأحمد بن بلة رئيسا للجمهورية.
2/ استمرار الصراعات الشخصية على السلطة التي كادت أن تجر الجزائر إلى حرب أهلية لولا خروج الشعب في مظاهرات عفوية ضد هذا الصراع. 
3/ الخلافات الحدودية مع المغرب.4/ صدور أول دستور في 8/9/1963 وميثاق الجزائر في أفريل 1964. 5/ انعقاد المؤتمر III لـ FLN .
6/ الانخراط في المنظمات الدولية ( الأمم المتحدة والجامعة العربية في 1962 والمؤتمر الإسلامي في 1969 ) .
المرحلة الثانية ( من 19/6/1965- 27/12/1978 ) :1/ الانقلاب العسكري بقيادة وزير الدفاع هواري بومدين ضد الرئيس بن بلة في 19/6/1965 وعرف بالتصحيح الثوري . 2/ إنشاء مجلس الثورة كسلطة عليا في البلاد باسم الشرعية الثورية .
3/ بناء هياكل الدولة ومؤسساتها المنتخبة كالمجالس البلدية في 1967 والولائية في 1969 والمجلس الشعبي الوطني في 1977 . 
4/ صدور الميثاق الوطني وثاني دستور في 1976. 
5/ انتخاب بومدين رئيسا للجمهورية في ديسمبر 1976 . 6/ عقد المؤتمر الرابع لحركة عدم الانحياز في 1973 ، والمشاركة في الحروب العربية 1968 و 1973 ودعم القضية الفلسطينية والصحراء الغربية وحل المشاكل الدولية ( إيران والعراق في 1975 ، وبانغلاديش وباكستان ) ، وخطاب هواري بومدين في الدورة الطارئة لهيئة الأمم المتحدة عام 1974 .
المرحلة الثالثة ( من 27/12/1978 إلى يومنا 2004 ) : 
1/ وفاة بومدين في 27/12/1978 وتولي رئيس المجلس الوطني رابح بيطاط رئاسة الدولة لمدة 40 يوما. 
2/ حل مجلس الثورة في جانفي 1979 وانتخاب الشاذلي بن جديد رئيسا للجمهورية في 7/2/1979 ولفترة رئاسية ثانية في 1984. 
3/ انتخاب المجلس الشعبي الوطني الثاني في 1982 والثالث في 1987 وإثراء الميثاق الوطني سنة 1986 . 
4/ التذمر الشعبي الذي تجلى في اضطرابات منطقة القبائل سنة 1980 وقسنطينة في 1986 لتنتهي بانفجار عنيف في 5/10/1988 ضد سوء الأحوال الاجتماعية . 
5/ صدور ثالث دستور في 23/2/1989 والذي نص على تحولات عميقة في سياسة البلاد كالتخلي النهائي عن الإيديولوجية الاشتراكية وحرية التعبير والتجمع وحق الإضراب وإنشاء الجمعيات السياسية ( وصلت إلى 63 حزب ) دخلت في معارك انتخابية تعددية نذكر منها الانتخابات المحلية في 12/6/1990 والتشريعية في 26/12/1991 . 
6/ في 11/1/1992 استقال الشاذلي وتم حل البرلمان فحصل فراغ دستوري فدخلت البلاد في مرحلة خطيرة فقام المجلس الدستوري بمعالجة هذا الفراغ فنصب المجلس الأعلى للدولة المتكون من خمسة أعضاء يرأسهم محمد بوضياف الذي بدأ نشاطه بتضييق الخناق على جبهة التحرير الوطني وحل الجبهة الإسلامية للإنقاذ وهو ما أدى إلى انزلاق أمني خطير أدخل البلاد في دوامة من الإرهاب الذي راح ضحيته الآلاف من القتلى والجرحى وخسائر مادية جسيمة، وكان على راس ضحاياه بوضياف في 29/6/1992 فخلفه علي كافي . 
7/ وفي عام 1994 عين ليمين زروال رئيسا للدولة من طرف الندوة الوطنية ، وفي 16/11/1995 انتخب رئيسا للجمهورية فقام بتعديل الدستور سنة 1996 وتنظيم التشريعيات في جوان 1997 والمحليات في أكتوبر 1998 ، وأمام الفشل في إعادة الأمن اضطر زروال إلى تنظيم انتخابات رئاسية مسبقة في 15/4/1998 فاز بها عبد العزيز بوتفليقة وهو ما فتح الباب لعهد جديد تميز بإصدار قانون الوئام المدني في إطار المصالحة الوطنية والذي عرض على الاستفتاء الشعبي في 16/9/1999 ، وبسبب نجاح هذا القانون في استتباب الأمن أعيد انتخابه بأغلبية ساحقة لفترة رئاسية ثانية في 8/4/2004 . 
8/ في مجال السياسة الخارجية احتضنت الجزائر المجلس الوطني الفلسطيني والذي تمخض عنه إعلان الدولة الفلسطينية في نوفمبر 1988 ، واحتضانها لقمة زرالدة المغاربية في 1989 التي تم فيها تأسيس اتحاد المغرب العربي ، أما عقد التسعينيات فشهد في بدايته تراجعا لمكانة الجزائر الدولية واقتصر النشاط الدبلوماسي على شرح الأوضاع الداخلية للجزائر وتحسيس المجموعة الدولية بخطورة ظاهرة الإرهاب ، ومع نهاية عقد التسعينيات ومجيء الرئيس بوتفليقة عرفت الدبلوماسية الجزائرية نفسا جديدا يتجلى في احتضان الجزائر للقمة الأفريقية في جويلية 1999 ومحاولة تسوية بعض النزاعات مثل النزاع بين أثيوبيا وإريتريا وفي الكونغو وغيرها ..


969429_458232727609325_2118305428_n.jpg





عدد المتواجدون الآن فى الموضوع : 0

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 الأعضاء المجهولين